اكتشف الطبيعة العذراء في النمسا

النمسا - Photo by Paul Gilmore
350

تفتخر النمسا بستة محميات طبيعية مختلفة واحدة من أكبر الحدائق الوطنية في وسط أوروبا. تقع غالبية الحدائق الوطنية في مناطق غير مأهولة وتؤمن موطن لعدد ضخم من أصناف النباتات والحيوانات والتي بعضها معرض للخطر. إن حماية هذا النظام البيئي ضمنت النجاة لفترة طويلة لكثير من النباتات والحيوانات لكن البيئة الأصلية للحديقة الوطنية تفيد أيضاً الناس في البحث عن بعض الراحة النوعية والاستجمام. إمكان القادمين من الشرق الأوسط التمتع بالواحات الخضراء في الحدائق الوطنية برحلات يومية من الأماكن المأهولة مثل فيينا وسالزبورغ وتسيل آم سي.

 

حديقة دوناو-أوين الوطنية

إن سهول حوض الدانوب تقع بين فيينا وبراتسلافا. حيث يشكل نهر الدوناو الأراضي ويعزز تنوع كبير من النباتات والحياة البرية : أكثر من 60 فصيلة من الأسماك والطيور التي تقتات على الأسماك والنسور والقندس والسلاحف المائية وأزهار الأوركيد النادرة وأنواع لاتحصى من الحشرات.

حديقة نيوسيدر الوطنية

تعبر الحديقة الوطنية التي افتتحت في عام 1993 الحدود لهنغاريا وفيها تضاريس سهلية مميزة. وهي أحد أكثر البيئات الساحرة بأوروبا والتي تتميز بمروج القصب والمروج المستنقعية وبحيرات المياه

حديقة هوه تاورن الوطنية

هي أضخم حديقة وطنية في أوروبا الوسطى وهي كبيرة جداً بحيث أنها تمتد عبر ثلاث ولايات، حيث تتقاسم كيرنتن، تيرول وسالزبورغرلاند حديقة هوه تاورن الوطنية (Nationalpark Hohe Tauern).

النمسا 360°بحيرة نيوزيديلرزي

Booking.com

الكهوفُ الجليديّة الأضخم على وجه الأرض

يقعُ “عالم عمالقة الجليد” في مدينة فيرفين على بعد 40 كم من مدينة سالزبورغ.  وهو عبارةٌ عن متاهةٍ من الكهوف يبلغُ طولها الإجمالي أكثر من 40 كم، وهي ظاهرةٌ طبيعية فريدة شُكلت بواسطة الجليد والصخور. يزورُ الكهوفَ حوالي 200,000 سائح سنوياً ويعجب السُيّاح بالمنحوتات الجليديّة المُضيئة والتي شُكِلت منذ ملايين السنين بواسطة مجاري المياه الجوفية التي تجمدت لاحقاً. حتى في فصل الصيف تكون درجة الحرارة عادةً ما دون الصفر. توزّع المصابيحُ عند مَدخل الكهف وتُسلطُ أضواءٌ إضافيةٌ على المنحوتات الجليديّة خلال الجولة السياحيّة لخلق تأثيرٍ أكبر. يُنصَحُ الزوارُ بانتعالِ أحذيةٍ مناسبةٍ للمشي على الجليد (غير مسموح بانتعال الكعب العالي والصنادل)

 

النمسا 360° كهوف الجليد العملاقة

 

جبال الألب واسلوب الحياة

يعيش 4,000,000 شخصاً في جبال الألب. وتُعدّ إينسبروك ثاني أكبر مدينة في جبال الألب و ينمو هنا 4,500 نوعاً نباتياً مختلفاً. كما توجد 731 قمة جبلية يتجاوز ارتفاعها 3000 متراً. يعتني 7,000 من المزارعين بـ 51,000 بقرة حلوب، 265,000 رأساً من الماشية و9,000 خيل، 114,000 من الأغنام، 40,000 وعلاً و10,000 ماعز.

يبلغ عمر جبال الألب بين 290- 350 مليون سنة – وبعض أجزائها أقدم إلى حد كبير وتبلغ حصة النمسا من جبال الألب 54,000 كم مربعاً، وتغطي مجتمعةً مساحة 200,000 كم مربع, كما يبلغ وزن جبال الألب 480 ألف بليون طن.

 

يمكنك زيارة موقع https://www.austria.info/ae للمزيد من المعلومات حول النمسا.

بحث عن رحلات طيران

مصدر النمسا
تعليقات
Loading...